منتدى الأميرة
افلام عربى افلام اجنبى افلام هندى افلام اكشن افلام رومانسيه برامج الحمايه برامج المديا برامج التصميم برامج الصور العاب بنات العاب حربيه العاب بلاىستيشن العاب اكشن العاب زكاء اخبار رياضيه اخبار الأهلى


افلام عربى, افلام اجنبى, افلام هندى, افلام اكشن, افلام رومانسيه, برامج الحمايه, برامج المديا, برامج التصميم, برامج الصور ,العاب بنات ,العاب حربيه , العاب بلاىستيشن, العاب اكشن, العاب زكاء, اخبار رياضيه
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 نسمات التغيير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nono
مشرفة عامة
مشرفة عامة


برجي هو : برج الدلو
انثى
عدد المساهمات : 5326
نقاط : 7396
السٌّمعَة : 68
تاريخ التسجيل : 29/09/2009
المزاج المزاج : رومانسية

مُساهمةموضوع: نسمات التغيير   الإثنين أبريل 05, 2010 1:30 am





[center]نسمات التغيير
( سئم كثير من الناس حياة
الغفلة ،
والبعد عن الله تعالى ، وتاقت أنفسهم إلى حياة الاستقامة .. يريدون حياة طيبة سعيدة مطمئنة .. إنهم ينتظرون نسمات التغير , و اشراقات الاستقامةفيتساءلون في حيرة --> كيف نغير أنفسنا ؟ كيفنستيقظ من غفلتنا ؟ كيف نعالج واقعنا الأليم؟
إن مجرد تفكيرك في التغير يعد نوعا من التغيير ، وما دامت نفسك تتطلع إلى السمو والارتقاءنحو المعالي... فان ذلك يدل على حياة قلبك .. وخير في نفسك ) ، واليك هذه الخطوات العملية نحو التغيير :



1- التأمل في عظم الجناية
فيشاهد القلب من خلال هذا التأمل عظمة الرب سبحانه
وتعالى وقوة سلطانه , وانه خالق هذا العالم ، وانه رازق هذه الكائنات جميعا
وانه المحيي المميت الفعال لما يريد ، وانه المستحق للعبادة وحده لا شريك
له .. ويشاهد بعد ذلك ضعف نفسه وحقارته وفقره ، وهو مع ذلك متعد حدود الله
عز وجل ، بعيد عن سبل طاعته ، والرب مع ذلك يستره ويرحمه ويحلم عليه ،
ويوضح له طريق الخير ليسلكه ، وطريق الشر ليجتنبه .

هذا التأمل ينتفع بع القلب أعظم انتفاع حيث ينزعج من
هذا الواقع الذي يعيشه بعيدا عن الله تعالى، ولا يزال يضرب على صاحبه
ويحثه على تغيير هذا الواقع، والسير في طريق الهداية والاستقامة.


2-
العزيمة الصادقة

بعد أن يتطلع القلب إلى التغيير لابد من العزيمة
الصادقة على هذا التغيير، لأنه لو لا هذه العزيمة سرعان ما يفتر القلب,
فالعزيمة سبب في استمرار انتباه القلب والرغبة في التغيير والعزيمة نوعان:

احدهما عزم الإنسان على سلوك الطريق وهو من البدايات
، والثاني العزم على الاستمرار على الطاعات ، وعلى الانتقال من حال إلى
حال أكمل منه وهو النهايات ، وعون الله للعبد على قدر قوة عزيمته وضعفها
فمن صمم على إرادة الخير أعانه الله وثبته .. ومتى صدق العبد في عزمه على
سلوك طريق الطاعة والاستمرار فيه ، أعانه الله عز وجل بـ ( البصيرة ) وهو
نور يقذفه الله تعالى في قلبه يرى به حقيقة الأشياء ومحاسن ما جاء به الحق
سبحانه وتعالى .


3- المسارعة في التوبة والتغيير
وهي الرجوع عما يكره الله
ظاهرا وباطنا إلى ما يحبه الله ظاهرا وباطنا، قال تعالى " وتوبوا إلى الله
جميعا أيه المؤمنون لعلكم تفلحون "، وهي البداية العملية للتغيير.

إن عملية التغيير لابد أن
تسير بخطى سريعة ، لان البطء يمكن أن يؤدي إلى التكاسل عن إتمام العملية
وبالتالي الانسحاب دون تحقيق المراد قال الله تعالى " وسارعوا إلى مغفرة من
ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين " ، وقال عز وجل " إنهم
كانوا يسارعون في الخيرات " وقال النبي صلى الله عليه وسلم " التؤدة في كل
شي إلا في عمل الآخرة " .

إن التغيير في المعصية
إلى الطاعة ، ومن الاعوجاج إلى الاستقامة واجب على الفور ، فمن انتبه من
غفلته وأبصر ما هو عليه من ضياع لا بد أن يبدأ فورا بالتغيير ، فهؤلاء سحرة
فرعون لما ظهر لهم الحق قالوا على الفور : " آمنا برب العالمين " ، ولم
يلتفتوا بعد ذلك إلى فقد مناصبهم الدنيوية ومكانتهم الاجتماعية ، ولم
يعبئوا بما توعدهم به فرعون من العذاب .


4-
الجدية في تلقي العلم

إن عملية التغيير هي الجانب العملي ، لابد أن
يرافقها جانب عملي ، وهذا الجانب العملي هو الذي تنضبط به عملية التغيير ،
فلا تنحرف لا إلى التفريط ولا إلى الإفراط ، وإنما تسير على المنهج الوسط
الذي ارتضاه الله تعالى لعباده.

قال الله تعالى في شان أعظم كلمة وهي كلمة التوحيد "
فاعلم انه لا اله إلا الله " فعلى مريد التغيير إن يطلب العلم بكل طريقة ،
فيجالس العلماء والدعاة ، وطالبي العلم ، ويكثر من مطالعة كتب أهل العلم ،
ويستفيد من الأشرطة المسجلة ، ومتابعة مواقع العلم في المنتديات
الاليكترونية .

كما أن الجدية مطلب أساسي لطالب التغيير ، قال تعالى
" خذوا ما آتيناكم بقوة " وارشد النبي صلى الله عليه وسلم إلى الجدية في
التمسك بالحق ، فقال عليه الصلاة والسلام : عضوا عليها بالنواجد ... "
والجدية تشمل المظهر والجوهر .


5- تبديل
الاهتمامات

فطالب التغيير يترك ما كان عليه من اهتمامات باطلة
ويستبدلها بغيرها من الاهتمامات النافعة ، كالبحث والمطالعة والدراسة وتقصي
الحقائق النورانية والروحانية ... والابتعاد عن مجالس اللهو وتخصيص وقت من
يومه في التأمل والتفكر في نفسه ومدى قربها واتصالها مع الله سبحانه
وتعالى .

فعلى طالب التغيير وهو في بداية الطريق أن يقطع
علاقته بكل ما يبعده عن طريق النور.. سواء كان الأصدقاء أو الاهتمامات أو
الأشياء... فالأخلاء والاهتمامات من شانها أن تغير من نمط التفكير وقد توجه
الإنسان إلى شيء مغاير لما يعقد الإنسان عزمه عليه . وقد تؤدي إلى
الانتكاسة ، والعودة إلى الماضي السيئ.


6- تخيل
السعادة

ليس مُهماً أن تتمتع بمخيلة واسعة، الأهم أن تتمكن
من استعمال طاقاتك بعقلانية ووعي، وإلا أنها ستنقلب عليك. فمن يملك القدرة
عليه استغلالها، قبل أن تتحول إلى حجر عثرة في طريقه. لذا عليك استعمال
قدراتك على التخيل .

تخيل انك سعيد إلى ابعد الحدود، تخيل انك سعيد،
هكذا... بدون سبب، عند الصباح وقبل النزول من سريرك انهض والابتسامة على
شفتيك والأمل يشع من عينيك، انظر إلى الطبيعة فسبح الله واشكره على ما
أعطاك... اجعل مزاجك نقيا، دع الأمل يسيطر عليك، لا تنس انك أنت... وأنت
وحدك صانع سعادتك ، وأنت أنت صانع تعاستك .

تخيل وأنت تضع رأسك على الوسادة انك بين يدي الله...
انه يرعاك وانك ستنام في مملكته، تخيل ذلك ونم، كل ما عليك هو الاستمرار
في تخيل ذلك حتى يغلبك النعاس فلا تعود قادرا على مقاومته، وهكذا تنام وأنت
مطمئن على انك بين يدي الله عز وجل.


7-
الأفكار الايجابية النيرة

إياك واستعمال مخيلتك بما يجلب لك الأفكار السوداء،
فلا تتخيل انك في أزمة مالية، أو في أزمة عاطفية... لا تتخيل انك مريض ... (
لا تتمارضوا فتمرضوا ) فقط انظر إلى ايجابيات الحياة لا إلى سلبياتها .

ابدأ بفعل هذا صباحاً ومساءاً وتذكر انه عليك
الابتعاد عن السلبيات والاستمرار في حالة السعادة.


8 -
الاستعانة والصبر

وهذه من أهم المهمات في مرحلة التغيير ، فهي تعني
الخروج من الحول والقوة ، واطلب الحول والقوة والمنعة من الله تعالى ،
ولأهمية الاستعانة به عز وجل أمر عباده بقوله في كل ركعة من ركعات الصلاة :
" إياك نعبد وإياك نستعين " ، كما على طالب التغيير أن يكثر من ذكر الله
عز وجل بالتوفيق والثبات على الطريق .

فعملية التغيير ليست بالأمر اليسير، وإنها ميلاد
جديد، لذلك تحتاج إلى الصبر، وبهذا الصبر والمجاهدة يتبين الصادق من
الكاذب، فالصادق يتجرع مرارة الصبر، ويجاهد نفسه على الطاعة... أما الكاذب
فانه لا يقدر على ذلك ، بل يستسلم لأول بارقة فتنة ، وينكص على عقيبيه
ويتراجع .



وانتظرردودكم العزيزه ع قلبي




[/center]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سى فورس
اعضاء نشيطين
اعضاء نشيطين


ذكر
عدد المساهمات : 815
نقاط : 881
السٌّمعَة : 14
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 35
الموقع : http://seaforcems.ahlamontada.com
المزاج المزاج : سعيد بتواجدى معكم
دعاء الديك

مُساهمةموضوع: رد: نسمات التغيير   الإثنين أبريل 05, 2010 10:30 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://seaforcems.ahlamontada.com
nono
مشرفة عامة
مشرفة عامة


برجي هو : برج الدلو
انثى
عدد المساهمات : 5326
نقاط : 7396
السٌّمعَة : 68
تاريخ التسجيل : 29/09/2009
المزاج المزاج : رومانسية

مُساهمةموضوع: رد: نسمات التغيير   الإثنين أبريل 05, 2010 3:16 pm

ميرسي يا سي فود


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نسمات التغيير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأميرة  :: المنتدى الطبي :: المنتدى الطبي العام-
انتقل الى: